بالتزامن مع مرور 4 سنوات على جريمة اعتقال الشاب "إيهاب عطيتو" نددت أسرته بالانتهاكات التى يتعرض لها منذ اعتقاله للعام الرابع على التوالي ضمن مسلسل جرائم نظام السيسي المنقلب التي لا تسقط بالتقادم.
فمنذ اعتقاله فجر 17 سبتمبر 2016، من منزله بمساكن شيرتون محافظة القاهرة، ويتم التنكيل به، ولم يكتفِ نظام السيسى المنقلب بقتل شقيقه الشهيد إسلام عطيتو بعد اختطافه من لجنة الامتحانات يوم ١٩ مايو ٢٠١٥، بل يواصل جرائمه بحق شقيقه الأصغر الذى تعرض لعدة شهور من الإخفاء القسري قبل ظهوره فى 22 ديسمبر 2016 حيث لفقت له اتهامات ومزاعم بالقضية الهزلية رقم 502 عسكرية.

وكتب أحد أفراد أسرته بالتزامن مع مرور 4 سنوات على جريمة اعتقاله: أربع سنين مروا ع اعتقال اخويا ايهاب عطيتو اربع سنين من الظلم و القهر و البطش و التعب النفسي اربع سنين وكل سنة بتكون أصعب من اللي قبلها اربع سنين مش كفاية ع الظلم دة ايهاب باشمهندس محترم مش ارهابي كفاية والله تعبنا.

وناشد فريق نحن نسجل الحقوقى الشيخ محمد حسين الدهيني من قبيلة "التياها" بالتدخل والتواصل مع أسرة المعتقل "عايش عواد فريج أبو صلب" لطمأنتهم عليه وزيارته في سجن العقرب 2 الذى ظهر فيه مؤخرا بعد عامين من الإخفاء القسري في سجون العسكر.
وذكر الفريق أن "عايش" كان قد تم اعتقاله من منزله بقرية العين شرق منطقة القصيمة بوسط سيناء في شهر يونيو 2018 ، ولا يعلم شيء عن أسرته أو زوجته التي تركها حامل في مولودهما الذي لا يعرف أكان ذكرًا أم أنثى حتى الآن.

أيضا لا تزال قوات الانقلاب بمحافظة الجيزة، تخفي قسراً السيدة «وصال محمد محمود حمدان»، 31 عاماً، موظفة إدارية بمكتب محاماة، ”أم لطفلين“، لليوم الـ450 على التوالي، منذ اختفائها يوم 21 يونيو 2019، حيث كانت متواجدة بمنطقة 6 أكتوبر، وانقطع التواصل معها وتم إغلاق هاتفها.
وقامت أسرتها بتحرير محضر في قسم شرطة الأزبكية برقم 1453 إداري الازبكية، ورغم إفادة رئيس نيابة الأزبكية بأن ”وصال كويسة وبخير“ إلا أنه تم حفظ المحضر دون إعلام الاسرة بمكانها أو سبب احتجازها.
وأدانت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات استمرار الإخفاء القسري بحق السيدة «وصال حمدان» وطالبت بالكشف عن مكان احتجازها والإفراج الفوري عنها.

كماكما تخفى قوات الانقلاب بالمحافظة ذاتها المواطن إسلام إبراهيم عبدالقادر أحمد، منذ 9 أشهر على التوالي بعد اعتقاله تعسفيًا يوم 20 يناير2020 من أمام منزله بدائرة قسم ثالث أكتوبر، بدون سند قانوني واقتاده إلى جهة مجهولة حتى الآن.

وكان مصدر حقوقى قد كشف مؤخرا ظهور 14 من المختفين قسريا فى سجون العسكر لمدد متفاوته دون علم أى من ذويهم، مناشدا كل من يعرفهم أن يطمئنهم على سلامتهم وهم:

١_ محمد عبد الحليم أحمد محمد

٢_ إبراهيم عزام حسن أحمد

٣_ سامح أحمد محمد عبد الباقي

٤_ أشرف عبد السلام عمر حسن

٥_ عبد الهادي محمد عبد المنعم سيد

٦_ صلاح سليم محمد سليمان

٧_ سيد فوزي عبد الوهاب

٨_ إسماعيل حمدي محمد إسماعيل

٩_ محمد جمال أحمد بحيري

١٠_ أحمد محمود إبراهيم شحاتة

١١_ أيمن محمد عبد المجيد أحمد

١٢_ حسن محمد رمضان متولي

١٣_ خالد السيد إبراهيم عيسى

١٤_ السيد إبراهيم علي محمد

Facebook Comments