خبران متزامنان يوضحان قيمة الإنسان واحترامه والحرص على مصلحته في الحكم المدني بتركيا، وقيمة الإنسان والاستخفاف به في حكم العسكر.

الفيديو الأول نشرته صحف الانقلاب والقنوات الداعمة له لمحافظ بورسعيد وهو يجبر صاحب "فرشة" خضراوات على البيع للجمهور، كيلو الطماطم بـ2 جنيه بدلا من 8 جنيهات، وكيف أن هذه (هى جهود وإجراءات الحكومة بتاعة اللواءات لضبط الأسعار).

 جدير بالذكر أن هذا يحدث بعد أسبوع تقريبا من ضبط نائبة محافظ الإسكندرية في قضية رشوة بالملايين.

والمفارقة في الفيديو الثاني لرجل أعمال تركي اشترى مكانا كاملا لإقامة سوق، حتى يستلم الناس احتياجاتهم دون أن يدفعوا ليرة واحدة.

Facebook Comments