كتب – عبد الله سلامة
في حلقة جديدة من مسلسل جرائم مليشيا الانقلاب عبدالفتاح السيسي، قامت قوات أمن الانقلاب بدمياط بهدم منزل المهندس سامي الفار، أحد أهالي قرية البصارطة، والمعتقل في سجون العسكر منذ عامين، وسط حالة من الاستياء في أوساط الأهالي.

وكانت مليشيا الانقلاب قد فرضت حصارا على قرية البصارطة، منذ حوالي شهر، وقامت بتدمير وسرقة منازل رافضي الانقلاب بالقرية، فضلا عن اعتقال عدد من الشباب، في محاولة يائسة لتركيع أحرار القرية.

Facebook Comments