كتب– عبدالله سلامة
انتقدت حركة شباب 6 أبريل، السماح لوزير داخلية المخلوع مبارك "حبيب العادلي" بالهروب من تنفيذ حكم قضائي نهائي بالحبس، رغم وضعه قيد الإقامة الجبرية.

وكتبت الحركة- عبر حسابها على "تويتر"- "فقط العصابة هي من تنعم بحريتها في القتل والنهب والإفساد في مصر"، في إشارة إلى رجال مبارك ممن تمت تبرئتهم بعد الانقلاب العسكري، من تهم الفساد والقتل ونهب المال العام.


 

Facebook Comments