كتب- حسن الإسكندراني:   تسبب تقاعس مسئولي محافظة الإسكندرية وهيئة تنشيط السياحة في قيام العشرات من المصطافين والأهالي بقطع طريق الكورنيش بمنطقة سبورتنج بعد غرق 4 أطفال وغياب المسئولين عن حماية الشواطئ والمسعفين.   وبحسب روايات شهود العيان، أمس الأحد، فقد غرق 4 أطفال تم إخرج طفل ميت واثنين توفيا بالمستشفى عقب نقلهما والرابع مفقود، بعد تأخر الإنقاذ البشري المخصص من قبل حماية الشواطئ وهيئة التنشيط.     وبرغم الاتصالات المتواصلة من الأهالي والمصطافين تأخر وجود عربة الإنقاذ النهري و"الضفادع البشرية"؛ الأمر الذي دفع الأهالي للنزول بحثًا عن الأطفال بأدوات بدائية، حتى حضر اثنان من الغطاسين بزعانف تجولوا في مكان الحادث لمدة 10 دقائق فقط، بعدها قاموا بركوب السيارة وقرروا العودة.   الأمر الذي دفع الأهالي لقطع الطريق ووقف جميع السيارات المارة، وسط هتافات تطالب بإنقاذ الأطفال، حتى استجابت شرطة المرافق وهيئة الإنقاذ ليلاً وقاموا بالبحث بأنبوب أوكسجين دون فائدة وسط بكاء الأمهات على فقد أبنائهن.  

Facebook Comments