كتب حسن الإسكندراني:

نشر رواد التواصل وناشطون مقطع فيديوجراف، أمس الاثنين، للتذكير بأحداث 5 سبتمبر عام 1981 والتى أقدم عليها الرئيس الراحل أنور السادات وعرفت باسم "قرارات سبتمبر السوداء".

فى مثل هذا اليوم "5 سبتمبر 1981" قرر السادات تحفظه على 1536 من قيادات ورموز المعارضة، وألغى التراخيص الممنوحة بإصدار بعض الصحف والمطبوعات مع التحفظ على أموالها، وكانت عملية الاعتقالات بدأت من يوم 3 سبتمبر رغم الإعلان عنها بعدها بيومين.

جاءت هذه الخطوة، بعد 5 أيام من عودة السادات من زيارته إلى أمريكا، مما أوحى بأن هناك تفاهما مع الإدارة الأمريكية بخصوصها، غير أن هذا لم يكن صحيحا، فالعوامل الداخلية كانت هى كلمة الفصل، خاصة مع تزايد حدة السياسات التى أدت إلى الفتنة الطائفية، كما أنها جاءت بعد توقيع اتفاقية كامب ديفيد، ورفع العلم الإسرائيلى على السفارة الإسرائيلية فى القاهرة.

ومن أشهر الأسماء التى شملها هذا القرار، المرشد الراحل أ.عمر التلمساني، د.عصام العريان، د.حلمي الجزار ومحمد عبدالقدوس، والكثير من قيادات الإخوان، والشيخ عبدالحميد كشك، وفؤاد سراج الدين، محمد حسنين هيكل، فتحى رضوان، الشيخ المحلاوى، الدكتور محمود القاضى، صلاح عيسى، عادل عيد، المهندس عبدالعظيم أبوالعطا "وزير الرى مع السادات"، إبراهيم طلعت، أبوالعز الحريرى، الدكتور عصمت سيف الدولة، محمد فايق، فريد عبدالكريم، حمدين صباحى، كمال أبوعيطة، عبدالمنعم أبوالفتوح، نوال السعداوى، لطيفة الزيات، محمد عبدالسلام الزيات، شاهندة مقلد، فريدة النقاش، الدكتور عواطف عبدالرحمن، الدكتور أمينة رشيد، الدكتور حسن حنفى، عبدالعظيم مناف ، عبدالعظيم المغربى، كمال أحمد، الدكتور محمد حلمى مراد، محمد سلماوى، الدكتور كمال الإبراشى، والمحامى عبدالعزيز الشوربجى، وحسين عبدالرازق، وآخرين.

Facebook Comments