كتب– عبد الله سلامة
على خطى قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى فى السفاهة والهطل، اعتبرت مشيرة خطاب، مرشحة الانقلاب الخاسرة في منصب منظمة اليونسكو، أن خسارتها في الانتخابات التي جرت الأسبوع الماضي، بمثابة خسارة للمنظمة.

وقالت خطاب، في تصريحات إعلامية، "من أول يوم مصر مصنَّفة من أقوى المرشحين، لكن الانتخابات لا تتم فقط بناء على الاستحقاق، ولكن هناك عوامل سياسية كثيرة، ومنظمة اليونسكو خسرت من عدم سماع رأى هذه المنطقة المهمة، وخاصة مصر التى تخوض حربًا ضارية نيابة عن الإنسانية فى محاربة التطرف والإرهاب".

وتساءلت خطاب: "من هو أحق بتمثيل العالم العربى أكثر من مصر؟"، وأضافت: "دخلنا معركة، مكسبناش لكن مخسرناش"، مشيرة إلى عدم حصول مصر على أصوات كافة الدول الإفريقية.

Facebook Comments