كتب – مجدي عزت:

 

على طريقة البلطجية يسعى السيسي بالمرور لمسرحية انتخابات 2018 الهزلية باخراج مسرحي.. يريده الانقلاب العسكري محكمًا؛ تفاديًا لفضيحة 2014 التي مرت بالرقص والطبل أمام اللجان الانتخابية، حيث يسعى قائد الانقلاب العسكري لإيجاد شبه منافسة، لكن بشروط الانقلاب، فلا سقف مرتفعًا لمن يقبل بالدور من النقد أو الأحاديث الصحفية أو التعرض لإنجازات "بلحة".

 

حيث كشفت مصادر مقربة من قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، في تصريحات صحفية اليوم، مساعي النظام لإجراء هزلية الانتخابات الرئاسية المقبلة؛ بشكل يضمن أن تعكس صورة جيدة للنظام وتضمن فوز عبد الفتاح السيسي بالانتخابات دون غيره.

 

وأوضحت المصادر أن الخطوات تتضمن الاستمرار في حملة التوقيعات المطالبة بترشح السيسي التي ما زالت منحصرة في أوساط الفنانيين والمشاهير الموالين لحكم العسكر.

 

فيما يجري السيسي عدة اتصالات بشخصيات سياسية ومرشحين سابقين للرئاسة، بلغ عددهم 4 ليس بينهم شخصية عسكرية؛ لحثهم على الترشح بشروط معينة مقابل الحصول على مكاسب سياسية في المستقبل.

 

تبلورت شروط السيسي على المرشحين الذين تواصل معهم في أنه يريد انتخابات تعددية ولا يريدها أن تظهر في صورة استفتاء على استمراره، وألا يتواصل المرشح مع أي قناة معارضة- التي يحسبها العسكر على الإخوان المسلمين أو تروج لها داخل أو خارج مصر-، وابتعاد المرشح وأنصاره عن التعريض بالسيسي وإخفاقاته السياسية والعسكرية والاقتصادية، واقتصار الدعاية على برامج انتخابية فقط، مقابل حماية المرشح وأنصاره وأعضاء حزبه، وإفساح مجال أوسع له ولحزبه في المشهد السياسي والإعلامي.

 

وبينت  المصادر أن السيسي أسند ملف التواصل مع المرشحين "الكومبارسات" إلى اللواء محمد العصار، وزير الإنتاج الحربي والأقرب لرئاسة وزراء الانقلاب.

 

وسبق أن أعلن محمد أنور السادات نيته الترشح لخوض هزلية 2018، والتي ستجرى بلا اية ضمانات، ولا كمشروعية أو شرعية.

Facebook Comments