كتب- أحمدي البنهاوي:

 

اعتقلت مليشيات الانقلاب في الثالثة فجر اليوم الكيميائية "سميه ماهرحزيمة" وأمها من منزلهما بمدينة دمنهور، بالبحيرة.

 

وبحسب مواقع داعمة للشرعية وشهود عيان من جيرانها أن تشكيلات من قوات الأمن اقتحمت المنزل الكائن بحي شبرا بمدينة دمنهور، بطريقة همجية وقامت بسرقة محتوياته وعدداً من الهواتف المحمولة وأجهزة الحاسب الآلي.

 

كما اعتقلت قوات أمن الانقلاب ابن خالتها، عمر عصام رشاد الشريف، 22 عاماً، من منزله خلال حملة للمداهمات دون سببٍ يذكر، وهو ما يزال مختفيًا قسريًا.

 

 

وذكرت مصادر حقوقية أن قوات الأمن اصطحبت والدة سمية، 25 سنة، قبل أن تطلق سراحها بعدها بساعات بنيابة أمن الدولة العليا بالتجمع الخامس، ليتم عرض "سمية"، خريجة كلية علوم جامعة الأزهر، على النيابة علي ذمة قضية ملفقة.

 

وقال أصدقاء سمية إن والدها ماهر حزيمة معتقل، ومحكوم عليه ب 15 سنة، على ذمة القضية 233 لسنة 2014 جنايات عسكرية الاسكندرية، وتم نقض الحكم وتعاد محاكمته الآن، كما أن سمية معقود عليها (مكتوب كتابها) لمعتقل خرج منذ وقت قريب.

Facebook Comments