أعلن مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب أن سلطات مطار القاهرة الدولي منعت سوزان فياض، مؤسسة المركز، من السفر صباح اليوم، الأربعاء، بناء على تعليمات من قاضي التحقيق، حسب ما قيل لها في المطار.

ويرجّح حقوقيون أن تكون تعليمات قاضي التحقيق، على خلفية القضية رقم ١٧٣ التي تُعرف باسم "التمويل الأجنبي".

كانت سلطات الانقلاب قد أغلقت يوم ٩ فبراير الماضي، مركز النديم لتأهيل ضحايا العنف.

ويعد مركز النديم منظمة أهلية مصرية غير حكومية مستقلة تعمل من أجل مكافحة التعذيب وتقدم المساعدة الطبية لضحايا التعذيب وضحايا العنف البدني.

ويتعرض النشطاء في مجال حقوق الإنسان وكذا جمعيات حقوق الإنسان بعهد الانقلاب العسكري حاليا لكمٍّ غير مسبوق من التحقيقات والتفتيش، ففي عام 2016 أُغلقت الحسابات البنكية لمنظمات مثل مركز النديم والمبادرة المصرية للحقوق الشخصية والشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان وجمعية نظرة للدراسات النسوية. كما تم منع حقوقيين معروفين مثل جمال عيد وحسام بهجت من السفر، وأُغلقت حساباتهم بالبنوك. 

Facebook Comments