أحمدي البنهاوي
قال الشيخ صباح الأحمد الصباح، أمير الكويت: "لقد نجحنا في وقف أي عمل عسكري خلال الأزمة الخليجية"، مشددا في المؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالبيت الأبيض، على أن قطر مستعدة لأن تلبي كل المطالب الـ13 التي تم تقديمها، وأن تجلس على طاولة الحوار، وأنه تلقى ردّا من قطر يؤكد ذلك.

وأضاف أن "قطر مستعدة لبحث المطالب الـ13، ولن نقبل بأي شيء يمس السيادة"، معبرا عن أمله في الوصول إلى حل للنزاع بين قطر وجيرانها في الخليج، وعن تفاؤله "بحل الأزمة في الخليج قريبا جدا إن شاء الله"، بحسب قوله.

كشف النيات

غير أن أمير الكويت كشف عن توافقه مع رؤية الرئيس الأمريكي في الأزمة الخليجية ورؤيته للطرفين، ثم في القضية الفلسطينية، وقال "الصباح": "ليس من مصلحة قطر أن تبقى خارج السرب، بل يجب أن تكون مع إخوانها في مجلس التعاون".

 

فيما شدد الرئيس الأمريكي، اليوم، على موقفه الذي خالفته فيه الخارجية الأمريكية ووزارة الدفاع الأمريكية، وقال مجددا: "ندعو دول مجلس التعاون الخليجي للتركيز على تنفيذ التزاماتها في قمة الرياض".

ومن المعروف أن الدول الخليجية، وفي مقدمتها السعودية والإمارات، قدمت التزامات تتعلق بالانضمام للدعم المالي السخي للخطط الأمريكية فيما يتعلق بالإرهاب، وتأسيس مركز "اعتدال"، فضلا عن رؤى التطبيع المكشوف بين أقطاب المقاطعة السابقة وبين الكيان الصهيوني.

أمن الكويت

كما قدم الشيخ صباح الأحمد، أمير الكويت، تعازيه لترامب والشعب الأمريكي في ضحايا إعصار هارفي، مشيدا بـ"التزام الولايات المتحدة بأمن دولة الكويت"، بعدما قال ترامب: إن "الكويت شريك قوي للولايات المتحدة والعلاقات الثنائية بين البلدين رائعة".

وكشف الصباح عن أنه تطرق لمناقشة الوضع في العراق والأوضاع المأساوية في سوريا وليبيا واليمن.

وزير خارجية قطر يرد

فيما أكد وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، أن الإجراءات التي اتخذتها دول الحصار ضد قطر يجب التراجع عنها، معلقا على تصريحات أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، التي كشف فيها عن نجاح وساطته في وقف عمل عسكري، فقال "آل ثاني": "ومن المؤسف أن يكون الخيار العسكري مطروحا".

وردا على تصريحات الأمير التي ذكر فيها أن قطر وافقت على المطالب الـ13، قال وزير الخارجية القطري: "المطالب الـ13 لدول الحصار تمس السيادة".

وأضاف وزير الخارجية أن "المطلوب أن يكون هناك مسعى لإيجاد آلية للحوار"، وأن جهود الكويت مقدرة من قبل قطر".

وكشف وزير الخارجية القطري عن أن "ترامب أكد في اتصاله مع أمير قطر، أهمية إنهاء الخلاف والجلوس للحوار".

Facebook Comments