كشف المسئولون عن إدارة مسجد تعرض لتفجير بقنبلة في ولاية مينيسوتا الأمريكية عن مقطع من كاميرات مراقبة يظهر لحظة انفجار المسجد، مطالبين بالتحقيق في الاعتداء.د

وأظهرت كاميرات المراقبة لحظة انفجار القنبلة في مسجد مركز دار الفاروق الإسلامي بمدينة بلومنغتون في الخامس من أغسطس الماضي.

وتسبب التفجير الذي وقع نحو الساعة الرابعة والنصف صباحا قبل صلاة الفجر مباشرة، ما أدى إلى حدوث أضرار كبيرة في مكتب إمام المسجد، لكنه لم يسفر عن إصابة أي شخص.

ولم تظهر اللقطات، التي تم الكشف عنها الثلاثاء، موقع التفجير نفسه، لكنها أظهرت انبعاث الدخان وتطاير الحطام في المسجد.

وقال المدير التنفيذي للمسجد محمد عمر (الأربعاء) إن أحد رواد المسجد كان خارج المركز الإسلامي عندما رأى شخصا يلقي شيئا من إحدى النوافذ، فسارع لتنبيه العاملين بالمسجد، قبل وقت لحظات من وقوع التفجير.

وقال عمر إن إدارة المسجد قررت الكشف عن الفيديو الآن بسبب تأخر التحقيق في الاعتداء، وزعم البعض بعدم وقوع انفجار أصلا.

وكانت السلطات الأمريكية قد قالت عقب الانفجار إن شهود عيان رأوا شخصا يلقي شيئا من شاحنة قبل وقوع الانفجار، وإنهم شاهدوا سيارة تسرع مبتعدة من المكان، لكنها لم تعتقل أحدا حتى الآن.  

Facebook Comments