كتب- إسلام محمد:

 

رغم أنف حكومة الانقلاب تصريحاتها التي لا تنتهي عن وقف تسريب الامتحانات، وأنه لا "غش بعد اليوم"؛ تواصل تسريب الامتحانات اليوم، والجديد هو أن التسريبات امتدت إلى امتحانات الشهادات ولم تتوقف على الثانوية العامة فحسب، وهو الأمر الذي يتوافق مع تهديدات صفحات الغش الإلكترونية التي هددت بـ"تصعيد ساحات الغش" ردًا على الإجراءات التي زعمت حكومة الانقلاب أنها اتخذتها لوقف ظاهرة الغش وتسريب الامتحانات.

 

واليوم، السبت، كان أحدث تسريبات الامتحانات، حيث تم تسريب امتحان مادة اللغة الإنجليزية للصف الثانى الثانوى بمدرسة الحسينى أبوضيف بسوهاج، عقب ضبط هاتف محمول برفقة أحد الطلاب عليه نموذج الإجابة لمادة امتحان اللغة الإنجليزية المقررة اليوم.

 

وتشير التفاصيل إلى أن ياسر الزارع وكيل المدرسة ضبط الطالب "م . م . ع" طالب بالصف الثانى وبحوزته الهاتف المحمول الخاص به، وعليه نموذج الإجابة الخاص بمادة امتحان اللغة الإنجليزية، وتبين من التحقيقات الأولية أن الامتحان يوضع بنظام التبادل بين المدارس، حيث إن المدرسة التى قامت بوضعه هى مدرسة أم دومة الثانوية المشتركة.

 

تم إبلاغ الشؤون القانونية بإدارة طما التعليمية التى شكلت لجنة وبدأت التحقيق فى الواقعة، وتم التحفظ على الطالب وهاتفه المحمول، وحتى الآن لم يتم التأكد من عددالطلاب الذين تمكنوا من الغش بهذه الطريقة اليوم. 

 

وفي سياق متصل نفت وزارة التربية والتعليم بحكومة الانقلاب، تسريب امتحان اللغة العربية لطلاب الشهادة الإعدادية بمحافظة الدقهلية، الذى تم تداوله عبر صفحات تسريب الامتحانات "شاومينج بيغشش ثانوية عامة"، مساء أمس الجمعة.

 

Facebook Comments