كتب: أحمد علي
تخفى مليشيات الانقلاب العسكرى المهندس وليد محمد أمين أبوسعدة، 39 عامًا، منذ اختطافه من مقر عمله في محطة كهرباء العطف بالمحمودية بمحافظة البحيرة، بتاريخ 3 مايو الجارى دون سند من القانون، ولم يعرف ذووه سبب اعتقاله ولا مكان احتجازه حتى الآن.

ووثقت المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان الجريمة، اليوم، عبر صفحتها على فيس بوك، وقالت إن ذويه تقدموا ببلاغات للجهات المعنية التابعة لسلطات الانقلاب، ولم يتم الرد عليهم، كما لم يتم عرضه على النيابة، أو أي جهة تحقيق حتى الآن، ما يزيد من تخوفهم عليه.

وأضافت المنظمة أن زوجة المختطف حررت محضرا وبلاغا للنائب العام، والمحامي العام لنيابات وسط دمنهور، حمل رقم "3687 لسنة 2017 إداري قسم دمنهور".

والمهندس وليد محمد أمين أبوسعدة، 39 عامًا، من أبناء حي شبرا بمدينة دمنهور بمحافظة البحيرة، يعمل بمحطة كهرباء العطف بالمحمودية.

Facebook Comments