كتب – عبد الله سلامة:

 

رفضت المؤسسة المشرفة على جائزة نوبل للسلام سجب الجائزة الممنوحة عام 1999 لرئيسة وزراء بورما، أونج سان سو تشي، والتي تلطخت يداها بقتل وتهجير مئات الآلاف من مسلمي الروهينجا.

 

وقال معهد نوبل النرويجي، اليوم الجمعة، إنه "لا إرادة مؤسس الجائزة ألفريد نوبل ولا قواعد مؤسسة نوبل تنص على إمكانية سحب الشرف من الحائزين على الجائزة".

 

وكان أكثر من 386 ألف شخص على موقع "تشينج دوت أورج" وقعوا عريضة على الإنترنت للمطالبة بسحب الجائزة من "شو تشي"؛ مؤكدين عدم أحقيتها بها بعد تورطها في قتل وتشريد المسلمين من أقلية الروهينجا.

 

Facebook Comments