..واستاذ تاريخ يكشف استهداف الرموز الوطنية 

 

كتب- حسن الإسكندراني:

 

تتناول "الحرية والعدالة" بعضا من برامج "التوك شو" بفضائيات الانقلاب 21 أكتوبر 2017، التى ناقشت العديد من القضايا والموضوعات والتى جاء أغلبها سلبيا ومحبطاً بسبب سياسات حكم العسكر.

 

وفى دولة الطابونة كل جديد،  حيث عرض نشطاء صورة من صور الفساد المقنن فى مصر، وذلك من خلال "تشريفة المنقلب عبد الفتاح السيسى" خلال زيارته لمدينة العلمين اليوم السبت.

 

ويظهر المقطع مئات الأميال وقد تزينت فى استقبال السفاح من خلال" فراسة وأعمدة إنارة" تم وضعها خصيصاً لحين زيارة المنقلب للمدينة بزعم افتتاح "فناكيش" أخرى للمصريين.

 

ومن الطابونة ،لإهانة الرموز الوطنية ،حيث علق الدكتور عاصم الدسوقي أستاذ التاريخ الحديث، على تصريحات الكاتب يوسف زيدان المسيئة للرموز التاريخية مثل صلاح الدين الأيوبي وأحمد عرابي، قائلا إن "زيدان" غير متخصص فى التاريخ، لأنه حاصل على دكتوراه فى مجال الفلسفة وليس التاريخ. 

 

وأضاف " الدسوقي " خلال حواره ببرنامج "حقائق وأسرار" عبر قناة "صدى البلد"الجمعة، أن يوسف زيدان قال بأن القرآن الكريم له 11 ألف قراءة مما فتح باب الهجوم عليه؛ لأن قراءات القرآن 7 قراءات تختلف فى الحروف .

 

 وأوضح أن هناك رواية مغلوطة تتمثل فى أن أحمد عرابي اتخذ موقف ضد الخديوي توفيق لتحقيق مطالب مدنية وعسكرية وانتهى الأمر بضرب عرابي ودخول الإنجليز لمصر، لافتا إلى أن تلك السياسة المغلوطة تخدم اجندات خارجية من خلال قراءة غير ممنهجة للتاريخ وعدم اتخاذ المعلومات الحقيقية من المصادر .

 

وكشف  أستاذ التاريخ الحديث ،إلى أن استهداف الرموز الوطنية على مر التاريخ يسهم فى تفكيك الوطن ، موضحًا أنه يتم تنفيذ ذلك من خلال اقتطاع جزء من المعلومات من السياق التاريخي لتوصيل معلومات مغلوطة نتيجة للبحث خارج دائرة الضوء .

 

فى إطار آخر، يبدوا إن بوادر أزمة جديدة بين "المحامين" والعسكر، حيث طالب النائب خالد حنفي، عضو نواب الدم،خلال حواره ببرنامج "خط أحمر" عبر فضائية "العاصمة"، الجمعة،  إلى أنه يجب خصم الضرائب من المنبع، لافتا إلى أن تحصيل الضرائب بشكل دقيق يصب في صالح الدولة.

 

فى الشأن نفسه، قال مجدي عبدالحليم، المتحدث باسم نقابة المحامين، إن الطبقة فوق المتوسطة وما أعلى لا يدفعون أتعاب المحامين، نظرا للعلاقة الإنسانية بين المحامي وموكله.

 

وأشار "عبدالحليم"، خلال حواره ببرنامج "خط أحمر" ، إلى أن 90% من القضايا التي يترافع عنها المحامي، لا يحصل فيها على أتعاب.

 

ولفت إلى أن البرلمان المصري ينظر إلى المحامي على أنه عقبة في التشريع، موجها رسالة إلى البرلمان، قائلا: "إبعدوا عن المحامين، وترفقوا به".

 

انهيار الصحة

 

كما عرض برنامج "خط أحمر"، مقطع فيديو يكشف استمرار دولة الطابونة وفشل الانقلاب العسكرى فى منظومة الصحة "حيث كشف عن وجود وحدة صحية بنجع خليفة بندار بجرجا بسوهاج تبحث عن أطباء.

 

وعقب "موسى"، قائلا: "دي كارثة تستوجب محاسبة المسئولين"، مضيفا أن الأهالي يوجهون استغاثة للمسئولين، حتى يسمعهم أحد من المسئولين، حيث أن الوحدة الصحية خالية من الأطباء منذ عام تقريبا، مستطردا: "بالذمة مش ده إهدار مال عام".

 

وقال أحمد عبدالحميد، أحد أهالي جرجا، إن الوحدة الصحية المغلقة ليس بها أطباء أو ممرضين، ويحضر بها الموظفون الإداريون فقط، لافتا إلى أن الوحدة في منطقة حية، وبها عدد من المدارس.

 

Facebook Comments