كتب أحمدي البنهاوي:

كشفت منظمة هيومن رايتس ووتش، أن سلمان إبراهيم آل خليفة، المنتمي للعائلة الحاكمة في البحرين، ورئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ورئيس الاتحاد البحريني السابق، صوّت ضد فلسطين في قضية إقامة الكيان الصهيوني مباريات على "أراضٍ المستوطنات المغتصبة".

وانتقدت "رايتس ووتش" رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم البحريني سلمان بن إبراهيم آل خليفة لتصويته ضد مقترح فلسطيني يطالب بوقف أنشطة أندية المستوطنات، التي تلعب فوق الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

وقالت المنظمة -عبر حسابها على "تويتر"- "شكرنا أمس الشيخ سلمان لدعمه فلسطين ضد المباريات التي ترعاها إسرائيل والاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في مستوطنات الضفة.. لكنه تراجع وصوت ضد فلسطين".

لقاء مع السعودية
واستقبل اليوم الأحد الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، الأمير تركي بن خالد بن فيصل رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم بمناسبة زيارته إلى مملكة البحرين.

ورحب رئيس الاتحاد الآسيوي برئيس الإتحاد العربي، وقدم له التهاني والتبريكات بمناسبة تجديد الثقة بسموه رئيسًا للاتحاد العربي لدورة جديدة خلال اجتماع الجمعية العمومية الأخير الذي عقد في العاصمة المصرية القاهرة، مبينا أن تلك الثقة تعكس ثقة الأسرة الكروية العربية بقدرته على قيادة الاتحاد العربي نحو المزيد من التقدم والنجاح على مختلف الأصعدة.

ولا يرى المراقبون أي صدى لطرح مسألة التصويت من قبل المسئول السعودي كما لا يتوقعون أن تثار القضية على المستوى العربي في الاجتماع المرتقب.

Facebook Comments