.. قررو الإعتصام وسط هتاف" مش هنمشى"


كتب- حسن الإسكندراني:

 

تجّددت أزمة أهالي "منشاة ناصر" مرة أخرى بعد محاولالت العسكر طردهم،حيث قرروا اليوم الإثنين الاعتصام بشارعي الرزاز والنور، رافضين تهجيرهم لحي الأسمرات بالمقطم وهدم منازلهم وتحويلهم من ملاك إلى مستأجرين.

 

كان أهالي منطقة "الرزاز" في منشأة ناصر قد نظموا عدة وقفات احتجاجية ضد ما اعتبروه "تهجيرًا قسريًا" من بيوتهم لصالح إحدى الشركات العقارية، مرددين هتافات منها" مش هنمشي.. والتمليك مش التهجير".

 

 

وقال المتضررون، في تصريحات صحفية مؤخرًا: إنه في ظل غياب النواب وعدم قدرتهم للتصدي للجهاز التنفيذي في مسلسل التهجير القسري لأهالي الرزاز، يقوم رئيس الحي ضاربًا كل القوانين سوى إرضاء مسؤوليه بإزالة أهالينا الذين تعبوا وبنوا بيوتهم وعمروا منشأة ناصر.

 

وأضافوا: عشنا سنوات عجاف دون مياه للشرب والصرف الصحى والنور وصبرنا إلى أن اعترفت الدولة بنا وأوصلت كل المرافق.. الآن يريدون إزالة أهالي يعيشون هنا منذ أكثر من 40 سنة.وتابعو:مصدر رزقنا وذوينا وتعليم أولادنا في منشأة ناصر، عايز تهجرهم ليه محتاج الأرض لمين؟ أهم من ابن بلدك؟!

 

 

Facebook Comments