كتب رامي ربيع
نظمت حركة نساء ضد الانقلاب مسيرة عصر اليوم بمدينة حوش عيسى تنديدا باختطاف العروسة سمية ماهر حزيمة من منزلها وإخفائها قسريا لليوم السابع على التوالى، وتلبية لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية ضمن فعاليات أسبوع ثوري جديد بعنوان "رافضينك".

كما نددت المشاركات بحادث الواحات ووجهن أصابع الاتهام إلى عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري واصفين الحادث بأنه تصفية حسابات بين السيسي ومن عاونوه فى مجزرتي فض اعتصام رابعة العدوية والنهضة.

ورفعت المشاركات لافتات ضد خطف البنات وتراخى الرجال فى نصرتهن وتعيب عليهم صمتهم عن إخفائهن وأخرى منددة باحتفال السيسي فى العلمين بعد قتل الجنود فى الواحات، وصورا للمعتقلة سمية ماهر .

ورددت المشاركات هتافات ضد إخفاء الداخلية لسمية ماهر حزيمة منها ( احلق شنبك و البس جيبه سمية ماهر فى التخشيبة – قولوا لكلاب الداخلية فى مننا مليون سمية – جاى يتشطر ع البنات وقتل جنودنا فى الواحات – قولى يا باشا وقولى يابيه أنتم خطفتوا سمية ليه علشان هتفت ضد نظام طب يسقط يسقط النظام" وغيرها من هتافات مناهضة للحكم العسكرى.

 

Facebook Comments