هاجم المذيع "أحمد موسى"، المقرب من الجهات الأمنية والمخابرتية بمصر، الإنتربول الدولي عقب رفع اسم الدكتور "يوسف القرضاوي" وعدد من قيادات الإخوان من قوائمه.

قائلًا -خلال برنامجه على قناة "صدى البلد" الفضائية، مساء أمس-: "من الممكن أن يكون الإنتربول الدولى قد رفع الأسماء الإرهابية من نشرته الحمراء بعد أن دفعت قطر أموالا كبيرة لتسهيل نقل هؤلاء الأشخاص على مستوى العالم" (بحسب تصريحاته).
 

Facebook Comments