كتب – عبد الله سلامة  

برر حمدي الكنيسي، رئيس نقابة الإعلاميين، ظهور المخبر أحمد موسي، أحد الاذرع الاعلامية للانقلاب، في برنامجه علي قناة "صدي البلد" ، مساء اليوم، رغم صدور قرار من النقابة بوقف البرنامج، ب"عدم وجود أحد في القناة لاستلام إخطار الايقاف"!   وقال الكنيسي، في مداخله علي قناة "العاصمة" الفضائية، إن "النقابة أرسلت قرار إيقاف أحمد موسى، لقناة "صدي البلد"، ولم يكن أحد متواجدا لاستلامه" ، مضيفا :"من بكرة الوضع هيختلف، وسوف نخطر المجلس الأعلى للإعلام الذي دوره هو محاسبة القنوات، بعدم التزام القناة بمنع ظهوره".   وأضاف الكنيسي أن نقابة الإعلاميين نقابة مهنية، ويجوز لها التدخل لإنقاذ المهنة التي تمثلها، مشيرا إلى عقد اجتماع طارئ لنقابة الإعلاميين، وصدر قرار بإيقاف أحمد موسى، ومثوله للتحقيق أمام النقابة.  

Facebook Comments