إسلام توفيق

 

أكد الدكتور مراد على، المستشار الإعلامى لحزب الحرية والعدالة، أن قيادات الحزب تحترم اتفاقاتها، وتحترم رغبات الكثير من القيادات السياسية المعارضة، التى تطلب أن تكون اللقاءات الحوارية سرية، وألا يعلن عنها، ولا عما يدور بها.

 

وقال مراد في تصريحات صحفية، نحن نتفهم ظروف هذه القيادات والضغوط التى يتعرضون لها، وفى ذات الوقت كل ما يهمنا هو أن تكون قنوات الاتصال مفتوحة، وأن نتبادل معهم وجهات النظر فى أمور الوطن.

 

وأضاف: "نفضل أن تكون هذه اللقاءات علنية، وأن تكون جماعية ولكن عندما تصر الأطراف الأخرى على سريتها فنحن نحترم طلباتهم، ونلتزم بما تعهدنا لهم به، حتى وإن لم يلتزموا هم بذلك.

 

وتابع: قيادات حزب الحرية والعدالة منفتحة على الجميع وحواراتها مع قيادات المعارضة، لم ولن تنقطع فنحن حريصون على الاستفادة من كافة الخبرات وعلى الاستماع لكافة وجهات النظر.

 

 

Facebook Comments