طه العيسوي

دعا حاتم أبوزيد، المتحدث الإعلامي لحزب الأصالة، القوى الثورية للتوحد حول مطالب العودة لإرادة الشعب، مشيرا إلى بيان بعض القوى الثورية ودعوتها للوصول لحل يرضي الجميع وقال – في بيان له-: إن الحل المقبول هو احترام إرادة الشعب وعدم احتقاره والتنقيص من اختيارته، ولا يتم ذلك إلا بالنزول على رغبته.

وأضاف أبوزيد "نقرر أن آخر رغبة وخيار صحيح معروف لشعب مصر هو إقراره لدستور 2012،  رغم أنه لا يرضي طموحنا،  وكذلك رضاه بالدكتور محمد مرسي رئيسا،  رغم رغبتنا الشخصية في رئيس أكثر ثورية وحسما وحزما، حتى لو أدى ذلك لصدام مع أي مؤسسات أي كان شأنها، وأكد احترامه لإرادة ورغبة الشعب موضحا أنه لو فتح الباب لخيارات أخرى ما انسد الأمر ولتفرق كل حزب فرح بما يراه ولتشتت الشمل".

وشدّد "أبو زيد" على أن التجمع على آخر رغبة صحيحة للشعب هو الحل السديد لمن أراد حلا يحقق الحرية للوطن ورفعة شأنه، وقال:" لنجلس بعد ذلك لنرى شأن تغيير المواد المختلف عليها دستوريا، ولنرى إجراء انتخابات برلمانية أو رئاسية،  مع اتفاقنا جميعا على احترام خيارات الناس، واعترفنا بأننا لسنا أوصياء على أحد، وأن جماهير أمتنا غير قاصرة لتحتاج من يحدد لها المسار في غيبة منها". 

 

Facebook Comments