قرر مجلس نقابة الصحفيين، خلال اجتماعه مساء الأربعاء، إحالة رئيس تحرير جريدة «اليوم السابع»، خالد صلاح، للتحقيق بالنقابة على خلفية فصل 3 صحفيين تعسفيا.

وبحسب عضو المجلس محمود كامل، فإن المجلس قرر هذا الإجراء عقب فشل المفاوضات بين النقابة والجريدة لإعادة الصحفيين.

وأوضح كامل أن الاجتماع شهد مشادات كلامية على خلفية كتابة محاضر جلسات اجتماع مجلس النقابة بشكل غير دقيق.

وتجاهل اجتماع المجلس إبلاغ خالد صلاح عن الزميل هاني صلاح الدين نائب رئيس تحرير اليوم السابع، والذي تم اعتقاله مجددا على يد قوات أمن الانقلاب ببني سويف على خلفية التحريض الذي تم من "خالد" ضده.

حيث ادعى أنه يدعو الصحفيين للتظاهر، مما تسبب في حبسه من جديد، على الرغم من أنه لم يتجاوز عدة شهور منذ تمت تبرئته في القضية الملفقة التي حبس على ذمتها أربع سنوات.

 

Facebook Comments