كتب – عبد الله سلامة:

 

كشف الانقلابي سليمان وهدان، وكيل برلمان العسكر، عن عدم التخلي عن مخطط تمديد فترة استيلاء السيسي على كرسي الرئاسة في مصر لمدة 6 سنوات مقبلة من خلال تعديل بعض مواد دستورهم اللقيط؛ حيث اعتقد البعض أن الانقلاب صرف النظر عن الفكرة بعد الهجوم الشديد الذي تعرض له مقترح تعديل الدستور الذي وضعه الانقلابيون في 2014. 

 

وقال وهدان، في حوار علي فضائية "MBC مصر"، اليوم الجمعة، إنه "يؤيد تعديل مدة الرئاسة بعد الانتخابات المقبلة"، مشيرًا إلى أن "البرلمان يجهز مشروعات قوانين لتعديل عدد من مواد الدستور، ومنها مد فترة الرئاسة إلى 5 أو 6 سنوات"، مضيفًا أن "الدستور الحالي ليس قرآنًا كي لا نتحدث عن تعديله".

 

وحول فضيحة بيع أعضاء برلمان العسكر لتأشيرات الحج المهداة من النظام السعودي، قال وكيل برلمان العسكر: "إلى الآن لم تصل شكوى رسمية، وما أثير أقاويل وشائعات متناثرة"، ولم ينس بالطبع الهجوم على منظمة "هيومان رايتس ووتش" بسبب تقريرها الذي فضح جرائم القتل والتعذيب والتصفية الجسدية في مصر، قائلاً: "إن المنظمة تنصب نفسها حاكمة للعالم"!.

Facebook Comments