كتب- رامي ربيع:

 

قال عزب مصطفى، عضو برلمان 2012، إن إحالة اتفاقية التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير لبرلمان الانقلاب هو والعدم سواء ولا يجوز للبرلمان أن يفرط في أي شبر من الأراضي المصرية.

 

وأضاف مصطفى في مداخلة هاتفية لقناة مكملين، إن اجتماع البرلمان المصري بالخارج اليوم أنكر كل ما صدر عن برلمان الدم واتهم كل الموافقون على الاتفاقية بالخيانة ويقعون تحت طائلة المادة 77 من قانون العقوبات للتفريط في أرض مصر.

 

وأوضح مصطفى أن برلمان العسكر مجلس إدارة لعبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري لا يستطيع مخالفته وتعرض عليه القرارات ولا يملك هذا البرلمان اللقيط غير الشرعي سوى الموافقة وكل من يخالف القرار يتم اتهامه بالخيانة.

Facebook Comments