كتب رانيا قناوي:   تناول الإعلامي الشاب أحمد بحيري قضية قطع دول الخليج للعلاقات مع قطر والحرب عليها، ومن بينهم مصر، قائلا: "السيسي قطع العلاقات مع سيناء مش هيقطعها مع قطر؟!".   وقال بحيري خلال برنامجه "الأسبوع في كيس" اليوم الثلاثاء، على "يوتيوب"، إن ما حدث إعلان حرب رسمي من قبل دول الخليج على قطر، من غير رجوع أنظمة الخليج لشعوبهم، موضحا أنهم لم يجدوا أحدا يتحالف معهم ضد قطر سوى جزر القمر مورشيوس ومصر، موضحا أن مصر لم تجرؤ رغم الخلافات مع قطر على قطع العلاقات إلا حينما تلقت أوامرها من الإمارات.   وأضاف أن عيال زايد في الإمارات وابن سلمان في السعودية استنفدوا وحرقوا كل أوراقهم مرة واحدة، موضحا أنه يخشى تهور هؤلاء من القيام بتوجيه ضربة عسكرية ضد قطر، خاصة بعد الحرب النفسية التي يشنها إعلام الخليج والانقلاب في مصر، وتهييج عمرو أديب للشعب القطري على الأمير تميم، في الوقت الذي لا يعرف فيه عمرو أديب أن القطريين لا يشاهدون عمرو أديب من الأساس.   وقال بحيري، إن السيسي حينما تحدث عما أسماهم الإرهابيين قائلا إن مصر تسعنا كلنا إذا تاب هؤلاء عن الإرهاب، كان يقصد إن السجون تسع مصر كلها وليس الإرهابيين فقط من وجهة نظر السيسي.   وأشار بحيري لقرار أوقاف البحيرة بإزالة كل أسماء القطريين الذين تبرعوا ببناء 24 مسجدا في المحافظة، كما أشار إلى ارتفاع الدين المحلي 23% بنهاية مارس، فضلا عن تصريحات السيسي للمحافظين بأنهم يكلموه في التليفون حال وجود أي مشكلة، فضلا عن مطالبته للشباب بأن يتحملوا المسئولية معه.  

Facebook Comments