كتب- حسن الإسكندراني:

 

قرر أهالي محافظة سوهاج، اليوم الثلاثاء، بدء حملة توقيعات للمطالبة بإقالة محافظ الانقلاب الدكتور أيمن عبد المنعم، بعد إشعال الشاب "علاء محمد شلبي" النيران في نفسه عقب قرار المحافظة هدم محله المرخص والذي قام بتكليفه أكثر من نصف مليون جنيه.

 

تعود الواقعة إلى يوم أمس الإثنين، حيث قامت الوحدة المحلية بإزالة عدد من المحال بشارع سيتي الرئيسي ومنها محال للشاب علاء محمد شلبي والذي قام بإشعال النيران في جسده اعتراضًا منه على تنفيذ قرار إزالة لواجهة محل "تحت التأسيس" .

 

تم نقل الشاب في حالة حرجة لمستشفى سوهاج الجامعي، وتحويله لقسم الحروق في مستشفى أخميم المركزي، وبلغت نسبة الحروق في المجني عليه 60%.

 

وكشفت والدة علاء محمد ، فى تصريحات تلفزيونية أمس ، عن تدهور حالة نجلها عقب إشعاله النار في نفسه، مؤكدة عدم ارتكاب علاء لمخالفة وإن بعض العاملين في الحي طلبوا منه دفع رشوة، بحسب قولها.

 

فى حين قال نشأت أنور عرفات، 42 عامًا، ابن خالة الشاب، إنه كان متواجدًا داخل شقته السكنية في العمارة التي يوجد بها المحل الخاص بالمجني عليه، وتنامى له صوت استغاثة فهرول مسرعًا إلى الشارع ليجد ابن خاله، والنيران تحيط به من كل جانب، ولم يجد الأهالي سوى كمية من الرمال، كانت موجودة في الشارع لإطفاء النيران.

 

فى سياق متصل، بدأ أهالى المحافظة حملة توقيعات تطالب برحيل "الغراب" المحافظ أيمن عبد المنعم من المدينة بعد تسبب فى أزمات متتالية منذ قدومه، وفق حديثهم.

 

وقرر الأهالى تنظيم وقفة  يوم الخميس القادم ١٥/٦عند ميدان الشبان بعد صلاة التراويح تنديدا بجريمة المحافظ فى فى حق الشاب "علاء محمد شلبى"،مؤكدين غنه أفشل محافظ جاء للمحافظة منذ سنوات طويلة.

Facebook Comments