كتب– عبدالله سلامة
أكّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن حصار قطر ليس بعيدا عن انقلاب مصر عام 2013، ومحاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا العام الماضي.

وقال أردوغان، في كلمة له أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية، إن اللعبة القائمة في الخليج حاليا ليست بعيدة عن المحاولة الانقلابية التي شهدتها تركيا في الخامس عشر من يوليو الماضي، وكذلك الانقلاب على الرئيس المصري محمد مرسي عام 2013.

وأضاف أردوغان قائلا: "من نفّذ الانقلاب على الرئيس محمد مرسي كان وزير الدفاع لديه، والآن هناك من يسانده ويتغنى باسمه.. الانقلابيون في مصر لا علاقة لهم بالديمقراطية وعلى من يدعمهم أن يعيد تعريف الديمقراطية".

وأكد أردوغان أن العقوبات التي فرضتها بعض البلدان على قطر "خطأ" وليست من الإسلام ولا الإنسانية، مشيرا إلى أن تحويل قطر إلى دولة متهمة ليس في صالح المنطقة، مؤكدا أن قطر لا تدعم الإرهاب، وأنها أنفقت كثيرا على الديمقراطية وعلى الأمن والسلام.

وأشار أردوغان إلى أن قطر من أكثر البلدان إصرارا على مكافحة تنظيم الدولة، لافتا إلى أنه لولا الدعم القطري والتركي لما استطاعت المعارضة السورية مواجهة التنظيم، مضيفا أن "قطر أكبر من مساحتها الجغرافية الصغيرة، هي كبيرة من خلال مساعداتها ودعمها للديمقراطية والأمن والسلام".

Facebook Comments