كتب– عبدالله سلامة
اعتدت قوات أمن الانقلاب بقنابل الغاز على المتظاهرين على سلالم نقابة الصحفيين وسط القاهرة؛ رفضا لبيع جزيرتي تيران وصنافير للسعودية.

واحتجز أمن الانقلاب عددا من المعتصمين، قبل أن يتم إطلاق سراحهم من مدرعات الشرطة لاحقا.

وكان العشرات من الصحفيين قد دخلوا في اعتصام داخل مقر النقابة؛ رفضا لمحاولات برلمان العسكر تمرير اتفاقية بيع جزيرتي تيران وصنافير للسعودية، وذلك بالتزامن مع تحويل قوات أمن الانقلاب شارع عبدالخالق ثروت ومحيط مبنى نقابة الصحفيين إلى ثكنة عسكرية لمنع توافد الصحفيين للانضمام للاعتصام.

Facebook Comments