كتب- حسن الإسكندراني:

 

دشن نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعى، اليوم الأربعاء، حملة جديدة لإيصال أصوات المصريين الرافضين لبيع وتمرير اتفاقية العار لجزيرتى "تيران وصنافير" عبر أصواتهم من خلال منازلهم.

 

إبداع الاحتجاج الجديد الذى كشفت عنه إحدى منصات السوشيال ميديا، جاء عبر كلمات بسيطة وهى: النهاردة عايزين كل راجل وست وشاب وبنت غيورين على بلدهم ومؤمنين بمصرية #تيران_وصنافير، يعملوا حاجة واحدة بسيطة فى وقت واحد.. يوصلوا بها صوتهم ورأيهم ورسالتهم. 

وأضافت الرسالة المنشورة: ساعة أذان المغرب هنهتف كلنا من بيوتنا والبلكونات (مصرية.. مصرية.. مصرية) ونرفع علم مصر.. واللى يقدر يصور أو يعمل بث live علشان كل الناس تشوفنا. 

 

واختتموا الفكرة الجديدة بقولهم: واجهوا بأصواتكم عار التفريط.. #شارك_انشر_اهتف #تيران_وصنافير_مصرية #مصر_مش_للبيع.

 

Facebook Comments