كتب- عبد الله سلامة:

 

حجزت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المنقلب حسين قنديل، إعادة محاكمة اثنين من المعتقلين في هزلية "ألتراس ربعاوي"، للحكم بجلسة 12 يوليو المقبل.

 

واستمعت المحكمة خلال جلسة اليوم، إلى مرافعة دفاع المعتقلين مصطفى حمدي أحمد و عبد الله عثمان ، والذي طلب عمل معاينة لمكان الواقعة أمام مبنى النيابة الإدارية بأكتوبر بحضور شهود الإثبات الثالث والرابع، لاستحالة حدوث الواقعة بخصوص رؤية المعتقلين في هذا التوقيت رغم حدوث الظلام وعدم قدرة شاهدي الإثبات على الإبصار في هذا التوقيت، وإحالة الشهود للطب الشرعي لبيان قوة الإبصار لاستحالة الرؤية في هذا التوقيت.

 

كما دفع ببطلان اعترافات المعتقل في تحقيقات النيابة كونها وليدة إكراه مادي ومعنوي، فالمعتقل تعرض لأبشع أنواع التعذيب للاعتراف بأشياء لم يرتكبها، فتم تعذيبه في قسم أكتوبر وتم التحقيق معه في قسم أكتوبر في نفس مكان احتجازه، كما دفع ببطلان استجواب المعتقل بمعرفة النيابة العامة لعدم حضور محام معه وقت الاستجواب إعمالا بنص المادة 124 من قانون الإجراءات والمستبدلة بالقانون 145 لسنة 2016، ولعدم إثبات المحقق أن دواعي السرعة تجعله يحقق بدون حضور محام.

Facebook Comments