كتب رامي ربيع:

  كشف الإعلامي محمد ناصر النقاب عن تقرير نشره مركز أبحاث الأمن القومي في دولة الاحتلال يؤكد خيانة عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري وعمالته للكيان الصهيوني.   وقال ناصر إن التقرير كشف عن تزويد تل أبيب للجيش المصري بتقنيات عسكرية متطورة ومعلومات استخبارية وشن طائرات دون طيار صهيونية غارات على عناصر تنظيم ولاية سيناء بالتنسيق مع الجيش المصري.   وعقب ناصر على التقرير بقوله إن قضية تنظيم ولاية سيناء لن ينتهي أبدا، وسيظل السيسي يستغل هذه القضية ويثير الاضطراب في سيناء تمهيدا لتدخل دولي في سيناء.  

Facebook Comments