أحمدي البنهاوي

استنكرت المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان، عمليات الاعتقال التعسفي التي طالت نحو 22 من رافضي بيع جزيرتي تيران وصنافير، وبحسب مصادر المنظمة، يأتي ذلك عقب تنازل السلطات المصرية عن جزيرتي تيران وصنافير، ودعوة نشطاء للتظاهر بميدان التحرير، غدًا الجمعة، لرفض هذا التنازل.

وكان أحدث المعتقلين، 10 من المواطنين المصريين من أبناء محافظة الإسماعيلية، وهم: أسامة سانتوس، ومحمد الشواف، وتم إيداعهما بمركز شرطة فايد، وأحمد يوسف عياد، مدرس، من أبناء مدينة أبوصوير، وتم إيداعه بمركز أبوصوير، ومن مركز القنطرة غرب تم اعتقال 7 أشخاص.

كما ورد إلى المنظمة تعرض 5 من المواطنين المصريين، من أبناء محافظة الإسكندرية، للاعتقال التعسفي، وهم" شعبان عبداللطيف، وعلي أبوزيد، مهندس، من حزب التحالف الشعبي، ومحمد الدرملي، ومحمد عبدالنبي، وسيد أبوحسوب، من حزب الكرامة.

وبحسب ما ورد للمنظمة، فقد اقتحمت قوات الأمن المصرية، اليوم الخميس 15 يونيه، إفطار حزب الكرامة بالإسكندرية، واعتقلت عددًا من أعضاء حزبي الكرامة والتحالف الشعبي، دون سند من القانون، واقتادتهم إلى جهة غير معلومة، ولم يعلم ذووهم مكانهم حتى الآن.

Facebook Comments