اقتحمت قوات الاحتلال الخاصة المسجد الأقصى المبارك صباح الأحد وشرعت بالاعتداء على المعتكفين فيه، من بينهم مدير المسجد الشيخ عمر الكسواني، فيما اعتقلت عددا منهم بعد الاعتداء عليهم ورش غاز الفلفل في وجوههم.

 

ونشر ناشطون صورا وتسجيلات مصورة تظهر قوات الاحتلال وهي تنتشر بكثافة في المسجد وتحاصر المصلين في المسجد القبلي الذين اعتكفوا في المسجد منذ ليلة السبت، وسط حالة من التوتر الشديد.

 

وكانت قوات الاحتلال سمحت صباح الأحد لعشرات المستوطنين باقتحام المسجد الأقصى وسط حراسة منها، على الرغم من اكتظاظ المسجد بالمصلين الذين توافدوا من مختلف المدن الفلسطينية لإحياء العشر الأواخر من شهر رمضان.

Facebook Comments