كتب أحمد علي:

تواصل محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة قاضى العسكر حسن فريد، جلسات محاكمة 20 من مناهض الانقلاب العسكرى بزعم تكوين خلية بمرسى مطروح تتبع تنظيم داعش بليبيا بعد تلفيق اتهامات لهم تتعلق بارتكاب جريمة قتل 21 مواطنًا مصرى مسيحي من العاملين في ليبيا.

كما تواصل محكمة جنايات القاهرة جلسات القضية رقم ٦٨١٠ لسنة ٢٠١٦ جنايات السيدة زينب والتى تضم الصحفيين "محمود عبداللطيف" و"أحمد منسي حماد".

ولفقت نيابة الانقلاب للصحفيين اتهامات تزعم بالانضمام لجماعة إرهابية بمنطقة السيدة زينب واستخدام موقعى "مباشر مصر" و"مراسلون" في التحريض ضد الدولة والإضرار بالسلام الاجتماعى وإظهار أزمات اقتصادية للإضرار بالأمن القومى للبلاد.

كما تستمع المحكمة ذاتها لمرافعة دفاع 70 من مناهضى الانقلاب في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"لجنة المقاومة الشعبية" بزعم تأسيس وإدارة "لجنة المقاومة الشعبية بناهيا وكرداسة" على خلاف أحكام الدستور والقوانين بغرض تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها.

وتصدر محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة حكمها في الطعن المقدم من المحاميين خالد علي ومالك عدلي على بشأن عدم الاعتداد بحكم محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بخصوص سعودية جزيرتي تيران وصنافير.

كما تصدر المحكمة ذاتها حكمها في الطعن المقام من رجل الأعمال صفوان ثابت على قرار لجنة نهب أموال الإخوان بالتحفظ على أمواله السائلة والمنقولة والعقارية.

كما تواصل المحكمة ذاتها نظر الدعوى المقامة من إحسان محرم محمد محرم، والتي تطالب بإصدار قرار بالعفو الشامل عن المخلوع محمد حسني مبارك.

Facebook Comments