كتب-حسن الإسكندراني:

يعيش أطفال مصر حالة من البؤس والفقر والجود والإجهاد، فبدلا من الرعاية الصحية والتعليم  تعتلى مصر  على أكثر من ربع عدد الأطفال العاملين في العالم العربي، بما يقرب من 3 ملايين طفل.

وزادت نسبة عمالة الأطفال في مصر؛ بسبب تفشي الفقر والبطالة والأمية، مع غياب دور الدولة في عهد قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي.

 

ويبغ عددهم وفق منظمة الأمم المتحدة ومنظمة اليونسيف، 83% فى الريف و17% فى المدن،فيما جاء التصنيف 78% ذكور و22 إناث .فيما جاء متوسط الأعمار 46% بين 15 و17 سنة، وعدد ساعات العمل أكثر من 9 ساعات 6 أيام فى الإسبوع على الأقل.

جدير بالذكر أن مصر احتلفت منتصف الشهر الجارى باليوم العالمي لمكافحة عمالة الطفل، الذي يوافق 12 يونيو من كل عام.

Facebook Comments