:  كتب- عبد الله سلامة 

واصلت داخلية الانقلاب جرائمها بحق المصريين ، وقامت بتصفية 3 شباب من معارضي الانقلاب مختفين قسريا منذ شهر ، ثم إدعاء أنهم عناصر فيما تسمي حركة "حسم" وأنها قتلتهم في تبادل لاطلاق النار بالاسكندرية، رغم أنهم معتقلين منذ شهر من محافظات مختفلة.

 

والشباب الذين تم تصفيتهم ، هم :- 

– عبدالظاهر سعيد ياسين مطاوع ، من مواليد 20/11/1985 ، ويعمل "صيدلى"، ومن أهالي قرية الشوكة التابعة لمركز دمنهور بالبحيرة ، ومعتقل ومختفي قسريا منذ يوم 19 مايو الماضي.

 

– صبرى محمد سعيد صباح خليل ، من مواليد 25 / 2 / 1971 ، ولديه مستودع أسمنت وحديد ، ومن أهالي قرية الدلجمون التابعة لكفر الزيات بالغربية، ومعتقل ومختفي قسريا منذ يوم 18 مايو الماضي.

– أحمد أحمد محمد محمد أبو راشد ، من مواليد 10 / 6 / 1976 ، ويعمل مأمور ضرائب ، من أهال قرية الدلجمون التابعة لمركز كفر الزيات بالغربية، ومعتقل ومختفي منذ عدة أسابيع.

Facebook Comments