كتب رانيا قناوي:

دخلت مصر تحت حكم الانقلاب العسكري ضمن "القائمة السوداء" في التصنيف العالمي لحرية الصحافة لعام 2017، حيث احتلت المرتبة 163 في القائمة التي تضم 180 دولة على مستوى العالم.

وقالت منظمة "هيومن رايتس إيجيبت" إن خريطة حرية الصحافة حول العالم تزداد ضبابية، ولم تكن مهددة بمثل هذا الشكل من قبل، موضحة أن عام 2017 شهد انضمام ثلاث دول لذيل القائمة هم مصر وبوروندي والبحرين، كما توسعت "القائمة السوداء" للمنظمة لتشمل 21 دولة يعتبر وضع الصحافة فيهم "خطير للغاية".

وأكدت المنظمة أن مصر بين القائمة السوداء لأنه، وفقًا لتقريرها، يتم الزج بعشرات الصحفيين في السجن "عقب اعتقالات جماعية"، و"إبقائهم لفترة طويلة خلف القضبان".

وما زالت سلطات الانقلاب تصر على بقاء الصحفيين المعتقلين في سجونها تحت وطأة التعذيب من بينهم النائب محسن راضي وهشام جعفر وحسن القباني ووليد شلبي وأسامة البشبيشي وإبراهيم الدراوي وصبري أنور ومحمود أبوزيد "شوكان" وإسماعيل الإسكندراني.

وجاءت كوريا الشمالية بذيل القائمة في المركز 180، كما جاء السودان في المركز 174 على مستوى العالم، وجاءت الصين في المركز 176. 

Facebook Comments