كتب: هيثم العابد

أكد المحلل السياسي د.أحمد بدوي -أستاذ العلوم السياسية في جامعة برلين الحرة- أن لجوء سلطة الانقلاب إلى القضاء العسكري نوع من البراجماتية لتخفيف الضغط على القضاء المدني، مشيرا إلى أن هذا لا يمنع أن أحكام الإعدام وفيرة في المحاكم العادية والتى أصبحت مسيسة.

وأشار بدوي –في تصريحات صحفية- إلى أن قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي يسوق للأوروبيين رواية الحرب على الإرهاب من أجل تمرير الأحكام الفاشية، مشددا على أنه يستثمر فى مخاوف أوروبا من سقوط الدولة المصرية والتى يعني 90 مليون لاجئ بما يعادل أضعاف السوريين الذين ضاقت بهم العواصم الغربية.

وأوضح المحلل السياسي أن الأوروبيين رغم دعمهم الظاهري للديمقراطية، إلا أن المصالح تدفعهم لغض الطرف عن ممارسات النظام العسكري، بل إن الشركات التي تعقد صفقات مع مصر تشكل لوبيات ضغط على بلدانها.

واختتم بدوي تصريحاته بالتأكيد على أن اللجوء إلى القضاء العسكري مرده إلى آلياته السريعة، وبالعودة إلى ما قاله السيسي عقب اغتيال النائب العام، حول "العدالة المكبلة غير الناجزة"، فإن قضاء العسكر يحقق غرضين "السرعة وإرهاب الشعب".

Facebook Comments