كتب- حسن الإسكندراني:

نشر الناشط والإعلامي محمد خالد عبر "فيس بوك، اليوم الثلاثاء، حلقة جديدة من برنامجه "ماوراء الانقلاب- الخطة الصهيوينة" حول إستمرار  المنقلب عبد الفتاح السيسي، في إهانة الجيش المصري.    وتناول "خالد" كم الإهانات التى سببها العسكر لجيش مصر، بدءً من استقدام دجال يمنح درجة لواء بالجيش  "عبد العاطى كفتة" ، يزعم أنه مفجر الاختراعات بإختراع" علاج الإيدز بالكفتة".   وتنحدر المؤسسة العسكرية مرة أخرى، عندما يطلق السيسى على متحدثه العسكر "جاذب النساء"، ليطلق عليه المصريون جيش نوال، ثم يظهر مرة أخرى متحدثه الثاني وهو يتزوج للمرة الثالثة من إحدى الإعلاميات  ،وهو يداعب إحدى النساء ،فيما يصف المصريون بأنهم"رعاع"!.   ومن دنو إلى آخر، يظهر قادة عسكريين وهم يقمون بالإشراف على "انتاج الكعك والبسكويت" ،فيما يظهر آخرون يبيعون الألبان.بينما تظهر صورة لجندى بالجيش وقد طأطأ راسه بعد تكديره ،فى مشهد يدل على إهانة متعمدة لأفراد الجيش المصري.    وتتوالى الإهانات؛ حيث يظهر السيسى وقادة جنوده وهم يقمون بالتعريف بأنفسهم كمحاربين فى خطوط" الجمبري والسمك" ،لتتأكد الخطة الصهيونة وتكشف عن وجهها القبيح، وهي: جيش مهان فى مواجهة شعب مقهور، تلك الوصفة التي أرادها المنقلب لتدمير الوطن.    

Facebook Comments