كتب: حسن الإسكندراني

حصلت بوابة "الحرية والعدالة"، اليوم الاثنين، على صور خلال قيام "جهاز الصناعات والخدمات البحرية" بالإسكندرية، بصرف رواتب عمال "الترسانة البحرية".

وتظهر الصور مدى الإذلال الذى يتعرض له العمال خاصة بعد واقعة الإضراب والاعتصام بداخل الشركة التى قررت إغلاق الشركة" بالجنازير" لمنع دخول العمال واعتقال 13 عاملاً رفضوا الصمت على مهازل مدير الشركة العسكرى.

وشهد تسليم رواتب عمال "الترسانة البحرية"، اصطفاف مئات العمال فى طابور "ذنب" فى عز الشمس، من أجل استلام رواتبهم بعد خصم نسبة لصندوق "تحيا مصر"، دون المكفآت والإضافى والحوافز.

جدير بالذكر، النيابة العسكرية بالإسكندرية، قررت اليوم الاثنين، استمرار حبس 13 عاملا من عمال "الترسانة البحرية" بزعم تحريضهم على الإضراب والامتناع عن العمل، ضمن وقفة شارك فيها المئات من عمال الشركة أمام بوابة ميناء الإسكندرية.

Facebook Comments