شهدت مدينة بنها،انقطاعا للمياه وللتيار الكهربائي بسبب أعمال الصيانة بالمحولات.

 

وكان أهالى مدينة بنها قد فوجئوا بانقطاع الكهرباء ولحقها المياه، دون إعلان مسبق من شركة كهرباء بالقليوبية أو مجلس مدينة بنها، ما أدى لحالة من الاستياء لدى المواطنين الذين انتقدوا عدم الإعلان المسبق عن الانقطاع وطول فترة الانقطاع.

 

وقام الموطنون بحمل "جراكن" لملأ المياة من مناطق بعيدة،وكذلك شراء مياة معدنية مغلفة ،كما لجأوا إلى محطات مياه الشرب الآلية وسط استغلال من بعض التجار الذين رفعوا أسعار المياه.

 

Facebook Comments