مروان الجاسم
انتقد محمد جميل، رئيس المنظمة العربية لحقوق الإنسان، تمادي سلطات الانقلاب في جرائم التعذيب رغم انتقادات البرلمان الأوروبي، على خلفية مقتل ريجيني، واستمرار النظام المصري في منهج التعذيب، وهذه سياسة لن يتخلى عنها في المستقبل القريب؛ لأنه يراها تكسر إرادة المعارضين، بعكس الواقع، فالحراك الثوري مستمر، يتصاعد يوما بعد يوم، مؤكدا أن سياسة التعذيب التي أريد منها كسر إرادة الثوار فشلت في ذلك.

وأضاف جميل- في مداخلة هاتفية لقناة مكملين- أن التعذيب جريمة دولية يرتكبها نظام الانقلاب العسكري ولن تسقط بالتقادم، مطالبا الاتحاد الأوروبي باتخاذ خطوات أكثر حزما مع الانقلاب العسكري، بدلا من بيانات الشجب والإدانة.

وأكدت منظمة هيومن رايتس مونيتور أن سلطات الانقلاب اعتقلت مواطنا يحمل الجنسية الألمانية، يدعى صفوت كرم نسيب، وأنه تعرض للتعذيب بقسم العامرية بالإسكندرية.

وأضافت مونيتور أن رئيس مباحث القسم احتجز "نسيب" لمدة 6 أيام دون وجه حق، خاصة بعد قرار النيابة بالإفراج عنه، ما تسبب في تدهور حنالته الصحية، حيث منعت عنه الأدوية الخاصة بأمراضه المزمنة، مشيرة أن ذلك مخالف لتوصيات وزارة الداخلية لأفرادها بكيفية التعامل مع الأجانب حال القبض عليهم. 

 

Facebook Comments