أحمدي البنهاوي 

  اقتحم العشرات من البلطجية والمجهولين مقر نقابة المحامين بطلخا، قبل منتصف ليل الاثنين، واعتدوا على المحامين بمقر ناديهم موقعين عشرات الإصابات كما احتجزوا عشرات المحامين داخل المقر، وقاموا بإشعال النيران في المقر.   كما حطم المعتدون واجهة النادي الخاص بأعضاء النقابة و الملاصق لقاعة أفراح كان يؤجرها النادي وفسخ العقد.   من جانبه قال محمد طه الغمري، نقيب محامين الدقهلية، إن عشرات المحامين محاصرين بداخل النادي، و يستغيثون بهم لنجدتهم، بينهم نقيب طلخا، وعدد من النقباء الفرعيين، و أعضاء من مجلس النقابة، ، كانوا قد نظموا اعتصاما بمقر ناديهم احتجاجا على احتكار نادي المحامين من أحد رجال أعمال الحزب الوطني السابق.   و أضاف الغمرى "إننا نستعين بالشرطة و الداخلية و النجدة لإنقاذ حياة المحامين بالداخل" .   وتبين أن نادي النقابة الواقع داخل مقر النقابة قام بفسخ تعاقده مع أحد المستثمرين الذي كان يقوم بتأجير قاعة أفراح بالنادي، وذلك بعد أن أخل بشروط التعاقد بناء علي قرار من نقيب محامي طلخا، والذي قام بإبلاغ الجهات الأمنية بذلك.   ورفض المستثمر فسخ التعاقد وقام بالاستعانة بعدد من البلطجية، حيث فوجئ المحامون الذين كانوا قد اعتصموا داخل النادي لحين طرد المستثمر بالهجوم عليهم والتعدى عليهم وإصابة عدد منهم.   اضغط لمشاهدة الفيديو            

       

 

Facebook Comments