كتب رانيا قناوي:

علق الإعلامي أحمد بحيري على أزمة ملف سد النهضة الذي سمح عبد الفتاح السيسي ببنائه من خلال التوقيع على اتفاقية المبادئ السرية، والهجمة المفتعلة على المطربة شيرين لمجرد حديثها عن وجود البلهارسيا في النيل، في الوقت الذي أهدر فيه السيسي النيل بأكمله.

كما تناول "بحيري" استخفاف إعلام الانقلاب بعقو الشعب المصري من خلال اتهام الرئيس المختطف محمد مرسي بأنه سبب بناء سد النهضة، في الوقت الذي تجاهل فيه هذا الإعلام أن السيسي هو من ذهب بنفسه ووقع الاتفاقية، وأقنع المصريين بأن بناء هذا السد فيه خير لمصر.

كما استعرضت حلقة "الأسبوع في كيس" على "يوتيوب" اليوم الأربعاء، حملات إعلام الانقلاب لدعم ترشح السيسي في مسرحية الانتخابات الرئاسية، والحديث عن الإنجازات الوهمية التي ينسبونها للسيسي، رغم خروج مصر من التصنيف العالمي للتعليم، وانهيار الجنيه، والتفريط في ثروات مصر ونيلها وبيع تيران وصنافير.

كما علق على دخول شرطة الانقلاب على خط المنافسة مع الجيش في توفير "حلويات مولد النبي"، في الوقت الذي تخصص فيه الجيش في عمل كعك العيد.

وعرض "بحيري" هتاف أطفال بالمدارس باسم "بلحة" خلال مرور موكب قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي.

Facebook Comments