كتب: هيثم العابد

فى الوقت الذى لا تزال أصداء ادعاءات تعرية سيدة مسنة فى المنيا وانتفاضة الأذرع الإعلامية وبرلمان العسكر لتخصيص مساحات واسعة لإدانة الواقعة المزعومة، سيطرت حالة من التجاهل على جريمة موثقة بالصوت والصورة لمليشيات السيسي وهى تسحل سيدة فى منطقة "تل العقارب" بحى السيدة زينب.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يفضح اعتداء ضابط فى داخلية العسكر على مواطنة بعصا غليظة أمام أعين الأهالي، في أثناء إخلاء مساكن "تل العقارب" من المواطنين، ضمن مخطط تطوير المناطق العشوائية المثير للجدل.

وسيطرت حالة من الغضب على المواطنين فى ظل إجبار العسكر الأهالي على الانتقال إلى مساكن متواضعة بمدينة 6 أكتوبر، دون النظر إلى بعد السكن الجديد عن مقار عمل السكان ومدارس الأبناء، فضلا عن عدم إتاحة وقت كافٍ لنقل الأثاث والمتعلقات من المساكن.

وقام الضابط بجذب السيدة بعنف أمام الجميع فى حماية عناصر الأمن المركزي، ونزع حجابها قبل أن ينهال عليها بعصا غليظة كانت في يده عليها ليجبرها على الخروج بعيدا عن الكردون الذى فرضته مليشيات السيسي لإجبار الأهالي على إخلاء المساكن.

Facebook Comments