..وتحديد جلسة 2 يونيو  للتحقيق

كتب: حسن الإسكندرانى

قررت نيابة أمن الدولة العليا، بالتجمع الخامس، اليوم الثلاثاء، إخلاء سبيل هشام جنينة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، بالضمان الشخصي، بعد جلسة استمرت 5 ساعات متتالية، وتحديد جلسة الخميس المقبل 2/6  للتحقيق معه بتهمة إشاعة أخبار كاذبة وتكدير الأمن والسلم العام.

ولفقت النيابة لجنينة اليوم باتهامات تكدير الأمن العام ونشر أخبار كاذبة. كما استدعت النيابة جنينة الأسبوع قبل الماضي، للتحقيق معه في تهمة إشاعة أخبار كاذبة حول حجم الفساد في مؤسسات الدولة ما أضر بالأمن والسلم العام.

جدير بالذكر أن قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسى كان قد أعفى جنينة، أواخر مارس الماضي، من منصبه كرئيس للجهاز المركزي للمحاسبات، وكلف نائبه المستشار هشام بدوي بمباشرة اختصاصاته لحين تعيين رئيس جديد على خلفية تصريحات له بأن حجم الفساد بلغ 600 مليار جنيه في مصر.

Facebook Comments