نظم العشرات من محامي الإسكندرية، اليوم الأحد، وقفة احتجاجية؛ للمطالة بإقالة المستشار أحمد الزند وزير عدل الانقلاب احتجاجًا على تصريحاته بشأن حبس الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

 

وطالب المحامون سلطات الانقلاب بإقالة وزير العدل بتهمة ازدراء الأديان، وإحالته إلى المحاكمة؛ أسوة بمن تم حسبهم وسجنهم بذات الاتهام من قبل.

 

كما شارك عدد كبير من محامي المحمودية بالبحيرة، في وقفة بداخل محكمة الحقانية؛ للمطالبة بإقالة فورية للزند وإحالته إلى الصلاحية بتهمة ازدراء رمز الأمة الإسلامية، مؤكدين أن من قام بقطع ورقة كتب عليها "هل صليت على محمد اليوم"، قادر على أن يقوم بأكثر من ذلك بإهانة الرسول محمد عليه الصلاة والسلام.

 

Facebook Comments