يوسف المصري
في تصريحات مثيرة لحزب النور، دافع أحمد عبده العرجاوي، النائب ببرلمان الدم عن حزب النور، عن وزير عدل الانقلاب المقال أحمد الزند، بعد تصريحاته المسئية للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، والتي قال فيها "هحبس أي حد حتى لو كان نبي".

ووصف العرجاوي تصريحات الزند بأنها "زلة لسان" في تصريحات صحفية له، اليوم الأحد، مضيفا "إحنا اتعاملنا مع الزند أكثر من مرة ووجدنا أنه متدين بطبعه"، وذلك على حد وصفه.

وقال العرجاوي: إن سيرة النبي عليه الصلاة والسلام لا يجرؤ أحد المساس بها؛ لأنها سيرة مقدسة، زاعما أن ما فعله الزند خطأ غير مقصود منه، وزلة لسان خرجت في وقت غضب.

وأصدر رئيس حكومة الانقلاب شريف إسماعيل، اليوم الأحد، قرارا بإعفاء المستشار أحمد الزند، وزير العدل، من منصبه بعد حملة هجوم واسعة طالته على مواقع التواصل؛ بسبب تصريحاته عن النبي.
 

Facebook Comments